Harvard Graduate School of Education Logo

كيف تعمل الشراكة بين المدرسين

أدلة جديدة تؤكد الفوائد الملموسة لتعلم المدرسين من بعضهم البعض ، و بناء المهارات حسب إحتياجات المدارس

April 4, 2016
How Teacher Partnerships Work

بقلم بارى والش.
6 إبريل 2016

التعلم بالممارسة- من الأقوال الشائعة التى تصدق إحيانا في مجال التعليم , ولكن بعد أن تكون قد تعلمت القيام بعمل ما، كيف تتعلم القيام به بشكل أفضل؟ فالمدرسين الذين لا يزالون يعملون في معظم الأحيان في جزر منعزلة معرضون بدرجة خطيرة لأن يجدوا أنفسهم قد وصلوا إلى نقطة يعملون فيها دون أن ينموا أو يتطوروا ، أو يجدوا أنهم قد وقعوا فريسة لعادات سيئة.

لا ان التعلم بالممارسة يمكن أن يكون أكثر فاعلية عندما تتم عملية التعلم تحت توجيه زميل ناجح وتركز على مهمة محددة . فقد أوضح المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية في أمريكا فى ورقة عمل نشرها مؤخرا القيمة و الأهمية الكبرى لتعلم المدرسين من إقرانهم (وهذا ينطبق أيضا على غيرهم من العاملين فى قطاعات أخرى).

كما وجد الباحثون من جامعة براون وكلية هارفارد للدراسات العليا للتعليم أن ربط مدرسين من ذوي المهارات العالية بأقران لهم من ذوي الأداء الضعيف في نفس المدرسة ثم الطلب منهم العمل سوياً كفريق ثنائى لمدة عام لتطوير مهارات محددة قد أدى إلى تحقيق تطور كبير وطويل الأمد في مهارات المدرسين بل وفى أداء الطلاب أيضا .

بناء شراكات بين الأقران

و قد شملت الدراسة التي أجريت مع إدارة التعليم في ولاية تينيسي في الولايات المتحدة الأمريكية ١٤ مدرسة ابتدائية ومتوسطة و ١٣٦ مدرساً من هذه الولاية. وقد تمكن الباحثون بإستخدام البيانات التى تم جمعها بواسطة البروتوكول المكثف لتقييم أداء المدرسين فى هذه الولاية تحديد المدرسين الضعفاء في واحد أو أكثرمن مجموعة من الخصائص التى تم تقييمها ثم قاموا بربطهم بمدرسين أقوياء في نفس الخصائص. ثم قام مديرو المدارس بمراجعة تلك الروابط ، و تغيرها إذا لزم الأمر بعد ذلك ,ثم طلبوا من كل إثنين من المدرسين الذين يعملون كثنائى العمل معاً على تحسين المهارات التعليمية في المجالات التي يحتاج إليها أصحاب الأداء الضعيف.

وقام مديرو المدارس بتشجيع كل زميلين يعملان كثنائى على الإطلاع على نتائج تقييم بعضهم البعض، وملاحظه كيفية قيام بعضهم البعض بالتدريس، والتحدث سويا عن استراتيجيات التحسين والمتابعة مع بعضهم البعض طوال العام الدراسي.

مكاسب كبيرة للطلاب

وجدت الدراسة أن البرنامج - الذي يطلق عليه مبادرة الشراكة التعليمية - له تأثير كبير. فقد وجد الباحثون أن الطلاب المرتبطون بالمدرسين من ذوي الأداء المنخفض الذين تم اختيارهم عشوائيًا وربطهم بشراكة قد حصلوا فى المتوسط على 12 نقطة أعلى في الاختبارات القياسية عن طلاب المدرسين من ذوي الأداء المنخفض الذين لم يتم ربطهم فى شراكة .

ويقول الباحثون أن مكسب الطلاب يعادل تقريبًا الفرق بين ربط الطلاب بمدرس متوسط الأداء و آخر ضعيف الأداء.وهذا
الفارق هو على الأقل بنفس الحجم الكبير للفارق في الأداء بين المدرس المبتدئ و المدرس صاحب الخبرة الممتدة ما بين 5 إلى 10 سنوات. ووجد الباحثون أن هذه التحسينات في أداء المدرس استمرت وربما نمت على مدار العام التالي للتجربة.

هج جديد للتنمية المهنية؟

يقول الباحثون أنه من السهل إستنتاج أهمية دور زملاء العمل في تطوير أدائنا في العمل. إلا أنه حتى نشر هذه الدراسة ، لم يكن هناك الكثير من الأدلة الكمية للدور الذي يلعبونه في تعلمنا . و يشير الباحثون إلى دراسة سابقة رصدت تحسنا فى أداء المدرسين عندما التحق مدرسون من ذوى الأداء العالي بطاقم المدرسين للصف نفسه. وهذه الدراسة الجديدة أكثر مباشرة في قياس آثر الشراكة المركزة بين الزملاء.

النتائج - يمكن للمدرسين على كل مستويات الخبرة تعلم مهارات جديدة من أقرانهم. تترجم إلى مكاسب للطلاب، مما قد يساعد على تعزيز نهج جديد أقل تكلفة للتنمية المهنية للمدرسين .

ويقول إيريك تايلور خريج كلية التريبة – قسم الدراسات العليا بجامعة هارفرد ، الذي شارك في تأليف الدراسة مع جون باباي وجون تايلر وماري لاسي من جامعة براون. " ان الشراكات بين القرناء التي ندرسها - هي نوع من التعلم من شخص واحد إلى شخص واحد اخر، وهو منهج شخصي للتدريب أثناء العمل- تم تصميمه للتركيز على المشكلات العملية اليومية ، "
ويضيف إيريك أن "الشراكات بين القرناء تساعد على إيجاد حلول للتحديات المشتركة عن طريق الإعتماد على خبرات ونصائح المدرسين الأخرين الذين يواجهون نفس التحديات ."

ثلاثة طرق يمكن لمديرو المدارس إستخدامها لتشجيع الشراكات بين المدرسين.

  • استنادًا إلى التقييمات والملاحظات الخاصة بك قم بتحدىد المدرسين الواعدين الذين يظهرون اداء مبشرا ، إلا أنهم بحاجة إلى تحسين أدائهم في مجال تعليمي معين. وأطلب من المدرسين الذين يعملون بشكل ثنائى العمل معًا - بهدف محدد هو تحسين مهاراتهم في المجالات التي يحتاج إليها أصحاب الأداء المنخفض.
  • شجع المدرسين الذين يعملون كثنائى على العمل بشكل وثيق مع بعضهم البعض والاجتماع بشكل منتظم لمناقشة تقييمات وملاحظات بعضهم البعض والتحدث سويا بإنتظام عن استراتيجيات التحسين
  • وجد الوقت والمساحة لهذا التعاون المنتظم ؛ وأظهر الدعم للشراكات وأكد فوائد التعلم بين القرناء وبعضهم البعض..

مصادر إضافية

  • قم بقراءة المزيد عن مبادرة الشراكة التعليمية
  • م بقراءة الإعلان عن المنحة الفدرالية التى ساعدت فى تمويل هذه المبادرة.
  • إعرف المزيد عن البحث ذو الصلة الذى اعدته سوزانمور جونسون عن قوة أفرقة المدرسين

احصل على معارف إضافية

تعطيك نشرتنا الشهرية المجانية بعض النصائح والأدوات والأفكارالمستقاه من البحوث التى أعدها رواد البحوث والتطبيق بكليةهارفارد للدراسات العليا للتعليم. إشترك الآن.

 

Translated by Azza Amin Sirry

Widen Layout: 
standard
See More In